الأرشيفات الشهرية: نوفمبر 2014

الثورة… فكرة على جدار

يعرف المشهد الفني والثقافي عموما في “تونس ما بعد الثورة” تحولا ملموسا وذلك من خلال التنوع الثقافي والمواقف البديلة التي تصبو إلى التحرر من كل ما هو تقليدي والتي تحاول جاهدة محاربة كل اشكال العنف من خلال ممارسة الفن.

ومن عمق الادراك بتهميش المبدعين في المناطق الداخلية للبلاد التونسية وفي الأحياء الشعبية الفقيرة واصرارا على كسر شبه العزلة التي فرضتها الاعمال الارهابية التي انطلقت منذ حوالي سنة في مدينة القصرين التي تعتبر أحد رموز الثورة التونسية سجل كريم جباري من خلال مهرجان “شوارع ” في دورته الاولى خطوات مهمة.

كريم جباري هو فنان عصامي التكوين، اعتمد في تعلمه لفن زخرفة الحيطان او ما يعرف باﻠ “غرافيتي” على حبه للخط العربي إضافة إلى دروس لقنه إياها صديقه “ال سيد” الذي يعتبر من أهم فناني الغرافيتي حول العالم.

يقول كريم : “بدات هذه المغامرة مع “ارت أبو ظبي” ومن ثم “ارت دبي” التي تعتبر من أهم التظاهرات في الشرق الاوسط.

لكني اردت استكمال مغامرتي في مدينتي الام القصرين وذلك من خلال رسم أطول جدارية في تونس ( 215 مترا طولا و4 أمتار ارتفاعا).”

الجدارية التي أثارت ضجة في الوسط الثقافي والاعلامي التونسي كانت السبب في الايحاء لكريم بفكرة مهرجان “شوارع” ، خاصة بعد ان عانق المواهب الشابة المتعددة والتي قرر ان يظمها جميعا ليحارب بها العنف المتفشي في البلاد.